نبيه يكشف تهديد كوبر بالرحيل حال عودة غالي للمنتخب ويؤكد: ما كان ليعفو عن وردة

كشف أسامة نبيه المدرب المساعد الأسبق بالمنتخب المصري، عن كواليس جديدة في مشكلة حسام غالي، مع الجهاز الفني للأرجنتيني هيكتور كوبر والذي بسببه بدأ استبعاد اللاعب بشكل كامل من صفوف المنتخب.

نبيه تحدث في تصريحاته التليفزونية مؤكداً على تحفظه على عدم حضور حسام غالي للجلسة التي أقيمت في مكتب رئيس النادي الأهلي وقتها، إلا أنه لم يتمسك بإستبعاده كما يتخيل البعض.

وواصل المدرب المساعد السابق في جهاز المنتخب الذي حقق إنجازاً بالتأهل إلى كأس العالم بعد غياب ما يقارب الـ22 عام قائلا: “كوبر سأل رئيس اتحاد الكرة هاني أبو ريدة هل تريد غالي؟ قل وأنا سأرحل.. وكان رد رئيس الاتحاد أن القرار يخص كوبر”.

وتابع: “كوبر دكتور، كل الشقوق في ملامح وجهه تحكي سطراً وحكاية وقصة، فهو تعامل مع رونالدو في إنتر ميلان وأجلسه احتياطياً. وإن كان موجوداً لما كان قد وافق على طلب محمد صلاح واللاعبين بالعفو عن عمرو وردة، لأنه وطالما اتخذ قراراً فلا تراجع فيه، ويجب أن يتواجد نوع من الهدوء قبل الموقف وليس الالتفات لرغبة الشارع”.

وأشار نبيه حول قرار الإبقاء على رمضان صبحي في كأس الأمم الإفريقية 2017: “أول قرار كان ترحيل اللاعب ولكن لم نتسرع بعد أو مباراة ضد مالي وسافر أحمد الشناوي بعد إصابته، ما فعله رمضان كان لا يجوز لأنه لاعب صغير ولكن كوبر قال لنهدأ ونعاقبه داخلياً ولا صحة لما قيل حول تدخل بعض اللاعبين في الأمر”.