أزارو إلى الاتفاق السعودي؟

على الرغم من استمرار الغموض حول مصير المهاجم المغربي وليد أزارو مع النادي الأهلي، خصوصاً في ظل تكدس المهاجمين في قائمة الأحمر عقب إنضمام أليو بادجي للفريق، يبدوا أن قوة العروض هي التي ستحسم موقف اللاعب.

الأهلي أعلن إنضمام المهاجم السنغالي صاحب الـ22 عام أليو بادجي أمس الخميس.. طالع التفاصيل

وبهذا الإعلان يكون الأهلي يملك ضمن قائمته 7 مهاجمين وهم صلاح محسن ومروان محسن وجونيور أجاي ووليد أزارو ومحمود عبد المنعم كهربا بجانب الوافد الجديد.

ومع هذا الكم الكبير من اللاعبين في المركز ذاته يبدوا أن الأهلي يرغب فعلياً في التفريط في أحدهم وربما أثنين منهم وفي ظل رغبة نادي سموحة الكبيرة في ضم صلاح محسن إلا أن رحيل اللاعب سيكون على سبيل الإعارة بالإضافة إلى انه لن يُجدي نفعاً بالنسبة للأحمر الذي سيكون مضطراً للاستغناء عن أحد لاعبيه الأجانب لقيد اللاعب.

وهذا ما يفتح الباب على مصرعيه أمام وليد أزارو للرحيل عن صفوف الأهلي في يناير الجاري، وخصوصاً أن اللاعب سيكون الخيار الثالث أو الرابع للمدير الفني السويسري في مسألة الاعتماد عليه أساسياً أو احتياطياً.

بعض التقارير الصحفية السعودية كشفت عن تلقي النادي الأهلي عرضاً فعلياً من جانب نادي الاتفاق الذي يلعب ضمن دوري المحترفين، وودع منافسات كأس خادم الحرمين الشريفين مؤخراً بعد أن خسر أمام الهلال بهدفين مقابل هدف في الوقت الإضافي.

أزارو سيكون داعماً قوياً لقائمة الاتفاق الذي يحتل المركز العاشر في جدول ترتيب الدوري في الوقت الحالي برصيد 17 نقطة بفوارق قليلة عن أصحاب المراكز المتقدمة.

ومن المقرر أن يحسم مجلس إدارة النادي الأهلي مصير المهاجم المغربي خلال فترة لن تتعدى الـ48 ساعة، وبعدها قد ينضم أزارو بشكل رسمي إلى نادي الاتفاق السعودي.