كارتيرون: من الطبيعي أن يفوز الأهلي بالدوري المحلي ولدينا فرصة للفوز مرتين بدوري الأبطال في موسم واحد

قال باتريس كارتيرون المدير الفني الفرنسي للنادي الأهلي أن الفوز على تاونشيب كان مهمة صعب بسبب ضرورة تحقيق ذلك على عدة جوانب كان منها إعادة الروح والثقة للاعبين بالإضافة إلى موقف الفريق في المجموعة

كاتريرون تحدث في تصريحاته للموقع الرسمي للكاف مؤكداً أن الأهلي سيذهب إلى تونس من أجل تحقيق الفوز أمام الترجي من أجل التأهل مباشرةً إلى ربع نهائي دوري الأبطال

وتابع: التعادل أمام الترجي من الممكن أن يكون نتيجة جيدة في ظروف أخرى، نحن نرغب في الوصول إلى صدارة المجموعة وسنذهب إلى تونس من أجل الفوز وحسم تأهلنا مباشرةً لربع النهائي وإن كان التأهل سيتطلب الفوز على كامبالا في المواجهة الاخيرة سنفعل ذلك ايضاً

وعن مطالب الفوز بدوري أبطال إفريقيا التي يضعها جماهير الأهلي في المقام الأول بالنسبة لكاتيرون قال المدرب: بالتأكيد أن تعمل على تدريب فريق بحجم الأهلي فلن تكون أهدافك هي الدوري المحلي، الحصول على الدوري المحلي أمر طبيعي بالنسبة لنا والفريق حقق ذلك 40 مرة. دوري الابطال غاب عن النادي في السنوات الاخيرة بالنسبة لي كانت لدي الفرصة لتحقيقة مع مازمبي واتمني تحقيق هذا هنا ايضاً مع الأهلي

موضحاً: لا يوجد أي فارق بين تدريب مازمبي والأهلي في دوري الأبطال لدي نفس الحافز وهو تحقيق البطولة. من الممكن أن يكون هذا في الثقافة ونوعية اللاعبين في الكونغو (أقوى بدنياً) وعلى الرغم من ذلك أعتقد أن الأهلي به لاعبين أكثر موهبة وعندما أتيت كان هدفي إضافة بعض القوة البدنية لذلك قمت بالتعاقد مع ساليف كوليبالي ليتوازن الأمر بين الناحية البدنية والفنية.

وعن مواجهة ربع النهائي والفريق الذي يفضل مواجهته قال كارتيرون: لا أفكر في هذا، كل مباراة نخوضها هي النهائي سنلعب أمام الترجي كأنها المباراة النهائية وسنفعل هذا ايضاً أمام كامبالا. من الجيد أن ننهي المجموعة في الصدارة ونلعب إياب ربع النهائي في ملعبنا لأننا لا نعلم ماذا سيحدث خارج الديار بالتحديد في إفريقيا

وعن الموعد الجديد لدوري أبطال إفريقيا قال كاتيرون أنه الأهلي أمامه فرصة ليحقق لقبين في دوري الأبطال خلال موسم واحد وهذا سيكون رائع، مشيراً إلى أن كرة القدم قد يحدث فيها الكثير من الاشياء في وقت قصير “قد يرحل بعض اللاعبين من الأهلي إلى أوروبا مثلاً”، مؤكداً على أن الجهاز الفني يعمل بشكل يومي على متابعة بعض اللاعبين الجدد والتفكير حالياً مازال في موسم دوري الأبطال الجاري