فرج عامر يهاجم فكرة الأندية “شديدة الثراء” بعد بيع الأسيوطي لمستثمرين عرب ويؤكد: مخطط لتفتيت الأندية الكبيرة

تحدث فرج عامر رئيس مجلس إدارة نادي سموحة السكندري عن الاخبار المنتشرة مؤخراً حول دخول بعض المستثمرين العرب في صفقة لشراء نادي الأسيوطي سبورت

العديد من التقارير خرجت عن تحويل نادي الأسيوطي إلى نادي “الاهرام” على أن يتم تخصيص ميزانية كبيرة للتعاقدات خلال الموسم المقبل وجلب جهاز فني قوي بهدف المنافسة على الدوري

الأسيوطي بالفعل بدأ في مفاوضة لاعبين مميزين في بطولة الدوري وهم محمد مجدي أفشة ومحمد حمدي ظهير المصري البورسعيدي وأصبح الأخير قريباً للغاية

فرج عامر كتب عبر حسابه في موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك:”نحن على أعتاب مرحلة جديدة في عالم الرياضة في مصر وهي الأندية الخاصة شديدة الثراء والتي سوف تنافس أنديتنا الكبيرة”

مشيراً إلى أن هذه الأندية ستكون خليط رياضي وإجتماعي وليس رياضي فقط، مشدداً على أنها سوف تنتشر انتشار واسع وستكون مصدر استقطاب للكوادر الرياضية الكبيرة

واضاف:” لا أحد يعلم ابعاد مخطط دخول هذا النوع من الأندية إلى مصر، فهل هي للسيطرة على الرياضة المصرية؟ أم بهدف إقامة دوري محترفين كالدوريات الاوروبية وتحويل الكرة إلى صناعة ليس لها دخل بخدمة المنتخبات القومية، أم لأخذ “تورتة” الرعاية الرياضية والاضواء من ناديي القمة”

وانهي حديثه:” نعلم محاولة تفتيت الفرق الكبيرة في الدوري المصري من خلال إغراءات مالية كبيرة، وما أكتبه أكتبه بصفتي رئيساً للجنة الشباب والرياضة ورئيس لنادي سموحة أحد أهم الأندية المصرية”