آل الشيخ: الأهلي قال للسعيد “روح شوف رزقك” واللاعب لم يخطئ .. رمضان وجبر كانوا ضمن الصفقات السوبر

كشف تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية كواليس تجديد تعاقد أحمد فتحي وعبدالله السعيد مع النادي الأهلي مؤكداً أن صانع الألعاب لم يخطئ وكانت إدارة الأهلي هي السبب في توقيعه للزمالك

تركي آل الشيخ أعلن أعتذاره عن الرئاسة الشرفية للنادي الأهلي في بيان عبر صفحته الخاصة، وذلك بسبب عدة مشاكل مع إدارة النادي الأهلي أوضحها في بيان منفصل .. اقرأ التفاصيل

وقال آل الشيخ من خلال صفحته أن سيد عبدالحفيظ مدير الكرة بالنادي الأهلي قال لعبدالله السيعد نصاً “روح شوف رزقك” وذلك بعد أن عرض الزمالك عليه مبلغ 40 مليون جنية وأن الأهلي لن يعطي له ربع هذا المبلغ

وأشار الرئيس الشرفي السابق للنادي الأهلي أن محمود الخطيب أوضح له أن أفضل دعم في الوقت الحالي هو تجديد عقود بعض اللاعبين وإعارة أخرين إلى السعودية وذلك بعد أن طلب هو معرفة كيف يقدم الدعم، وطلب آل الشيخ إحضار السعيد وفتحي إلي مباراة إعتزال فؤاد أنور التي أقيمت في السعودية إلا أنه تفاجئ بعدم حضورهم

واضاف انه تسأل عن السبب فكان رد الخطيب أن بعض اللاعبين بقيادة شريف إكرامي حارس مرمي الفريق يقودون حملة تمرد بسبب تدخل آل الشيخ في مسألة التجديد وطلب منه عدم التدخل نهائياً في هذا الأمر

وفي اليوم التالي عاد الخطيب ليتحدث مع آل الشيخ بحسب بيانه ليطلب منه المساعدة بعد أن علم أن الثنائي أحمد فتحي وعبدالله السعيد في طريقهم للتوقيع مع الزمالك، فكان الرد “أمس طلبت عدم التدخل واليوم ماذا تريد؟”

وتابع بيان آل الشيخ نصاً: “قال لي أرجوك تدخل وأن يتم دعم مادي منك لهم ويكون ذلك من خلال إعلان دعائي لبطولتك في مصر للبلاستيشن
فوافقت فورا وقلت سأفعل ذلك لأجلك ولأجل الأهلي وجماهيره، وبعد أن غادر طلبت أحمد فتحي والسعيد عندي في منزلي، وجاء أحمد فتحي وتم إنهاء الأمر في لحظتها ودعمته ماديا ولم أستطع الوصول للسعيد”

وأكد فتحي لتركي خلال جلسته أنه والسعيد لاعبان محترفان وهذا العقد سيكون الاخير لهم في عالم كرة القدم ومن حقهم تأمين مستقبلهم، وهو ما دفع الأول لسؤاله لماذا لم تتواصل معي؟ قال ظهير الأهلي أن إدارة ناديه حذرتهم من التواصل معه

وعن الصورة الشهيرة التي إلتقتها مع فتحي والسعيد وحسام غالي قال في بيانه أنه حضر إلى مقر الأهلي وقام بتوزيع المكافأت على اللاعبين بالتساوي وعلى العمال وطلب الخطيب إعطاء مكافأت إضافية للاعبين الذين وقعوا على بياض وهو ما حدث

وأردف أنه وجه سؤال للسعيد ليه؟ لماذا فعلت هذا يا ابني؟، فكي ورد أن الزمالك عرض 40 مليون جنية والأهلي طلب منه التوقيع على بياض وكان حديثه مع سيد عبدالحفيظ “روح شوف رزقك”

وأضاف البيان “وبكى فحضنه المدرب حسام البدري وسأله حسام ماذا تريد الأهلي أو الزمالك فأجاب عبدالله الأهلي طبعا لكني مضيت عقداً مبدئيا ليلة البارح مع الزمالك فالتفت على بيبو وقلت له أمام الجميع هل تريد عبدالله السعيد ام لا؟
فقال طبعا عايزه فقلت للسعيد اذهب ووقع في اتحاد الكورة وفلوسك عندي وأنت برقبتي وأنا في ظهرك وأمام الجميع”

وفي مساء نفس اليوم تلقي آل الشيخ مكالمة من الخطيب يؤكد فيها أن السعيد لن يلعب للأهلي مرة أخري وذلك بسبب رد فعل الجماهير العنيف ضده وأنه من تحمل نقل اللاعب إلى الدوري الفنلندي

كما كشف عن أن الرباعي الذي أعلن عن اقترابهم في لقائه مع شوبير كانوا علي جبر و رمضان صبحي ولاعبين محترفين أجانب اوتيرو من فينزويلا وكينو من البرازيل وأن الخطيب وافق عليهم بعد عرضهم عليه