دقائق رعب لمرتضي منصور … و تأكيداً لإنفراد “زاوية 90” بقرار الجمعية العمومية

كشفت تقارير صحفية صباح اليوم السبت عن بعض كواليس الجمعية العمومية بالزمالك والتي أقيمت أمس الجمعة في مقر الفارس الأبيض وأسفرت عن تفويض رئيس النادي في أزمة الانسحاب من الدوري .

مرتضي منصور طرح بنود جديدة للجمعية العمومية غير العادية أمس من أجل التصويت عليها وهو ما لم يكن وارداً حيث كان من المفترض أن يتم التصويت علي قرار الانسحاب سواءً بنعم أو لا .

مصدر مقرب من مرتضي منصور أشار أن المستشار أصيب بالذعر نتيجة المفاجأة التي تلقاها من جانب الأعضاء بعد أعلان البنود الاربعة حيث رفضوا التصويت وطالبوا بأن يكون علي قرار الانسحاب فقط .

و مرت دقائق كالجبال على إجتماع الجمعية دخل فيها منصور بأحاديث وجدالات لما سوف يحدث بعد قرار الانسحاب من عقوبات مادية و إدارية لنشاط الكرة بالزمالك، فكان القرار أن يطلب من الاعضاء تفويضه في حل الأزمة وهو ما يؤكد أنفراد زاوية 90 قبل عقد الجمعية العمومية بأيام .. إقرأ إنفراد زاوية 90 عن قرار الجمعية العمومية .

مرتضي منصور قال خلال تصريحاته لمراسل أحد الصحف نصاً بعد إنتهاء الجمعية العمومية : ” أقنعت الجمعية العمومية بالعدول عن الانسحاب، أنا رجل سياسة في المقام الأول وأردت إيجاد مخرج للدولة المصرية واتحاد الكرة وتأجيل الانسحاب لحين مراجعة موقفهم ” .

مصدر داخل نادي الزمالك شدد لـ ” زاوية 90 ” في تصريحات خاصة صباح اليوم أن مرتضي منصور لا يريد الانسحاب بسبب علمه بالقانون وما سوف يترتب علي القرار.