في الذكري الخامسة لشهداء بورسعيد.. الأولتراس يرفض إحياء الذكري

اليوم هو الذكري الخامسة من وفاة شهداء أولتراس الأهلي في حادثة بورسعيد، فقد مر خمسة أعوام على هذه الحادثة المؤلمة ولا تزال ذكراهم في عقولنا.

وقام أولتراس أهلاوي بالنشر علي الصفحة الرسمية الخاصة بهم علي الفيسبوك عدم إحياء ذكر زملائهم الشهداء من الأولتراس وذلك بعدما كان من المقرر إقامة إحياء الذكري علي غرار أربعة أعوام سابقة.

يذكر أن السبب اللذي دفع أفراد الأولتراس لإلغاء الحدث حسب تصريحاتهم عن معاناتهم من اعتداءات أمن الداخلية عليهم ومهاجمة بيوتهم وتهديدهم بتلفيق تهم لهم و لزويهم.

كما ذكر البيان أن الداخلية تسعى هذا العام لمنع إقامة الحدث، وقد صرحت ببنزول قوات أمن في مكان التجمع للحفاظ علي الأمن ومنع شباب الأولتراس من التخريب وقد عقب علي ذلك بيان الأولتراس بأن إحياء الذكري يقام كل عام علي مدار اربعة أعوام دون حدوث أي مشاكل فماذا سيحدث هذا العام.

وإليكم بيان الأولتراس علي صفحة الفيسبوك: